بيت الأدباء والشعراء

■ {همسات} آخر الليل■

■ {همسات} آخر الليل■
قل لي بربك
كيف الضد
يتحد
وهل سمعت
بأن الماء
يتقد
أعالج الليل
بالأشعار اسكبها
ومقلتاه بطيب
النوم قد
سعدوا
يكاد الشوق
يقد لي كبدا
وفؤادها من
فرات بارد
يرد
تعبت والليل
ماأقساه يوجعني
فلا أنيس ولا خل
ولا مدد !
إذ راح يسرح
في وجهي
ويحرقني ويشعل
الروح وجدا
حينا ويبتعد
تطاول الدرب
وعرا كنت
أسلكه فلايئست
لكنهم في غفلة
رقدوا
فكيف أسلو
وهذا الحزن
ينهشني
فلا مجيب
ولامن أقاصيصهم
سردوا
لن تهدأ الروح
من وجد ألم بها
فأين السكينة
بروح عافها
الجسد.
▪الإعلامي الدكتور سامي السعود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق