بيت الأدباء والشعراء

بعد شرود طويل

صمت البوح

بعد شرود طويل ..
كتب لها :
أيا إمراة من نار
رحماكِ
وهبتكِ قلبي
إياكِ أن تدوسه
قدماكي
بالحب انا كنت
ملحداً
وآمنت صدقاً
حين رأيت عيناكي

لثمت من نهر الغرام
شربةً
كالشهد تروى من رحيق
شفاكي
وللأنامل قصةٌ مرويةٌ
كالعود ريحتها
إن لا مستها يداكي
ولليلكِ المجنون
حكاية سحرٍ
مُذ هبّ النسيم بشعركِ
وتغلغل بالخصلات
ومات عشقاً
وصاح
فديتكِ
مولاااااااااتي

# صمت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق