Uncategorized

همسات عتاب

همسات عتاب
الى متى أهمس فى أذناك
همسات عتاب
فقد طال صبرى وأنا مشتاق
يحيرنى شوقى وتبكنى الاشواق
فأهمس بأذناك همس عتاب
الى متى سأظل بك هائمه؟
وأنت كالصخر فى الهو لا تحركه الاشواق
مع أرق تحياتى
شمس الشموس،
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *