بيت الأدباء والشعراء

دمعه

دمعه
يا دمعة سالت على خدود فراقها
القلب مكروب وليس يدرى ما بها
يا عزة النفس والاشتياق لعطرها
النبض يسرى فى شذى انفاسها
يا قدها يا خدها يا كحلها
اشتاق قبله من حنايا ثغرها
انامل الصبح كانت تداعب شعرها
يومآ وكانت فى ربيع جمالها
فتمايلت كالبان كان خصرها
وتركت قلبى زهرة فى كفها
ما عاد قلبى ولا استراح قلبها
..بقلمى..محمودعبدالحميد..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق