بيت الأدباء والشعراء

وداعا ٢٠١٩《بقلمي:أحمدعبيدخلف أبومحمدسوريا》

وداعا ٢٠١٩《بقلمي:أحمدعبيدخلف أبومحمدسوريا》
أيها العام أذهب
رغم إنك من عمري تسرق
أحلامي فيك لا لم تتحقق
وقلبي منك قد هرم وشاخ
ونفسي الباحثة عن الأمن
لم تتهنى أو تتوفق
—————————————————————
أكبر إنجازاتك كانت
حربا ودمارا لا يتوقف
والموت في كل الأرجاء
ونفوسا طماعة لاتشبع
ونفوسا أخرى جائعة
لم تشبع يوما أو تفرح
لاتعرف أمنا أو سلما
سوى فقرا مدقع
وسلطان الدولار يبقى
فينا يلعب
—————————————————————
كم اتمنى الصبح يأتي في بلدي
ولا أسمع بأناس ماتوا جوعا
أو هلكوا بسرطان لا يشغى منه
أو قلبا عن الخفقان من الخوف والهلع يتوقف
والألغام بدل الشجر والزهر تزرع
وتحصد بشرا أكثر من القطن أو النفط
وحتى أكثر من حب القمح والسكر
—————————————————————
كم اتمنى سمر الصيف وسهر الليل فيه
لايتخلله أصوات البندق وهدير المدفع
وقوس قزح عد إلينا بألوانك الأحمر منها والأزرق
لارؤية طلقات خطاطة تقلب ليلي الأبيض أسود
—————————————————————أرحل عاما نزحوا فيه أبناء بلدي
من رأس العين وباب الخير ودرباسية عمري الأوحد
أمضوا لياليا فيك بلا مأوى وسماء بالبرق والرعد يتوعد
طلع الصبح عليهم لاماء لديهم أو حتى كسرة خبز يابسة
تسكت أمعاءا خاوية أو أبصارا شاخصة إلى ربها تتطلع
—————————————————————أهجرنا عاما ماذا فعلت ببلادي
اليمن يتدمر وأخوته عليه تتفرج
ولبنان بركان يخمد أياما ويثور
أو أم الدنيا مالئة الدنيا وشاغلة الناس
غاليتي مصر أخاف عليك من فتن بادت تظهر
وعراق النهرين قدرك قي الدنيا لاراحة لك
وفلسطين لا تنسى دوما في القلب تذكر
قد دمروا بلادي كي ننساك لكن هيهات
قد خبتم وخسئتم ذلك لايجديكم شيئا بل لاينفع
—————————————————————
وجوهرة البلدان حبي الأزلي سوريا
كان يقال لكل إنسان وطنان بلده وسوريا
ربي أحفظ العرب منها والكرد الأكرام
والأرمن وأبطال أشور والكلد والسريان
وأحفظ قائدها بشار
له بيعة منا أمام الله في الأعناق
عاهدناه معا سنكون في الخير والشر وصروف الأقدار
—————————————————————ياعام كنت التاسع من زمن الأزمة والفتنة
حتى عجاف سني مصر كانت أهون منك
لاغيث يأتي بالرحمة بل مطرا ينذر بالخطر والتدمير
متنا جوعا نسينا أصنافا من اللحم والحلوى عشنا التقتير
ربي هل يعقل على شاشات التلفزة ترمى أشهى الأطعمة في الطرقات
وتموت الأطفال منا جوعا أو مسموما بفساد أطعمة مهداة
ويتحدث عالمنا عن عدل بين الأعراق والأديان
وتدمر منا البيوت ونسكن في الخيمات
—————————————————————
أتركنا عاما ألبست بلادي ثوب الأحزان
يتمت الأولاد وفقد منا الأباء الأبناء
قسما مات قسما ضاع والباقي هاجر
إلى كل البلدان
لاتنتهي الأوجاع منا هيا غادر حالا
لانتأمل منك شيئا هيا هيا
نودعك لاترجع إلى غير لقاء
#بقلم أحمدعبيد خلف أبو محمد#
سوريا الحسكة صباح السبت ٢٠١٩/١٢/٢٨م
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
أهداء إلى روح خالتي (ضحية) التي نزحت من رأس العين وماتت في هذا العام قبل أن تعود إلى رأس العين وإلى كل الفقراء والمرضى والمنكوبين والنازحين والمهاجرين وأهدي القصيدة أيضا للعالم كله فالإمام علي- ض -يقول (لك أخان أخوك في الدين و أخوك في الإنسانية) أتمنى أن يعم السلام المعمورة أجمع بلا أستثناء وشكرا
—————————————————————

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق