بيت الأدباء والشعراء

(مقالة للوحدة وعودة الآمان للشرق الأوسط )

(مقالة للوحدة وعودة الآمان للشرق الأوسط )

المتفجرات دى كانت ممكن تخرب كل الشرق الأوسط ومؤكد فى منها وصل للإرهابيين . وغيره من الممكن سيصل . اللعب أصبح مكشوف … وأردوخان كدا بيخرب الخليج وشمال إفريقيا كما خرب سوريا بالدواعش . هو والصهاينة وفلسطين بحماس . والإيرانين فى لبنان بحزب الله . واليمن بالحوثيين وقطر بأسرة موزة . والسودان بالإنفصاليين . وليبيا بالمرتزقة ونقل لها دواعش من سوريا . فعلى الشام والخليج ودول المغرب وإفريقيا تكونوا صاحيين … كدا شكل عشرين عشرين تكشف كل الخونة والدواعش الإرهابيين والمستعمرين . فعلى العرب سرعة التوحد سرا . بعد ذلك انذار لخروج كل جندى أجنبى من كل الأراضى العربية والإفريقية وتحديد ميعاد بعد ذلك سرا أيضا لمحو كل القواعد والجيوش الغير عربية لأى عدوان فى أى منطقة عربية فى ست دقائق . سواء فى فلسطين وسوريا ولبنان والعراق واليمن وليبيا وأثيوبيا وتوحيد السودان والصومال .
فلم نذهب لهم هما اللى أتوا للعدوان . فاليتمحوا من الوجود .
فردنا عضلاتنا فنضرب الحديد وهو سخن . الوقت ليس لصالحنا بياخدوا دولة دولة . وأمريكا شكلها بتلعب سرا مع إيران لتنال من السعودية والخليج . وبتلعب أيضا مع تركيا فى دول المغرب العربى ومركزهم طرابلس. لتشغل مصر عن السعودية والخليج وسيناء . اللعب خطير والتقسيم كبير .
وحاولوا مرارا بث الفتنة عندنا بالمسيحيين لكنهم فشلوا للوطنية الدائمة لكل مسيحى بمصر . أى نعم نجحوا فى بعض الأوقات بالفتن من قبل مع قادة جماعات الإخوان والجهاد والتكفير والهجرة فى تغيب عقول بعض الشباب المتدين والمتفوقين فى مجالات عديدة . مثل
حاولوا إغتيال عبد الناصر لأنه بدأ فى بناء مصر من الإنسان الغلبان إلى الصناعة والجيش . وأيضا
لإقناعهم أن السادات خائن وعميل وكافر فإغتالوه فى يوم النصر . ولاول مرة بالتاريخ العربى الإسرائيلى يكون نصرا عربيا حاسما وقت هيمنة عالمية لتكتلات إقليمية . وتحويله إلى حزن على القائد المنصور . لكن كيدهم فى نحورهم بإذن الله قائدنا السادات شهيد . وهم فى الآخرة للوعيد . فكل من شارك فى إغتيال السادات إن شاء الله هانشوفكم فى الآخرة والنار من جلودكم بتذيد . فإلى كل شباب الإخوان فى العالم . حتى مبارك لم يسلم منهم حاولوا مهاجمة بمصر فشلوا فخرجوا عليه بإفريقيا وربنا نجاه منهم ولم يهمدوا دائما لاهثين خلف اسرائيل حتى أعطاهم أوامر لإختراق مظاهرات يناير وخربوا الدنيا وسب وشتيمة القائد المحترم حتى غضب وغض بت كل الناس حوله عليه فنصحوه بالاستقالة . عيبئ على ناس تسب قائدها أفتى عمره إخلاص ومحبة . فلكل شباب الدول العربية إنفصلوا عن قادة الجماعة بسرعة فهم بالحقيقة والأدلة والواقع الآن ينفذوا مصالح الصهاينة .
وحبوا شعبكم وجيوشكم . فليس فى صالح أى فصيل او جماعة أو حزب أو شيعة أو سنة أو أى ديانة شق الصف والتفرقة . بيعلموكم تعاليم الدين والسنه ومعه تزييف تاريخ جيشكم وحكوماتكم لتخربوا بلادكم وبيوتكم بأيديكم . ولا تنساقوا خلف قنواتهم الفضائية الجزيرة القطرية والتركية . والأخبار الكاذبة من المسؤلين الأجانب . أتصدقوهم وتكذبوا جيشكم وهم منكم ؟!
والشيعة العلويين والحوثيين توبوا إلى ربكم وعودوا إلى شعوبكم العربية عودا حميدا . فلقد أخذتم منهم أسلحة كثيرة فقولوا لهم لا نضرب بها أهلنا .

والشيوعيين والملحدين توبوا إلى الله وعودوا عودا حميدا . فلا تنفعكم روسيا . فروسيا تنشر فكرها لمصالحها . لتهيمن هى الأخرى على النفط .
ياااال الهول .
بلايين التريليونات لكى تبنوا بلادكم من جديد بعد خرابها كلها ومن بنية تحتية . وأمراض ودمائكم ملطخة بينكم تظل أبدية لسنين طويلة لكى تكون منسية .
إقتربت الساعة ،
إتحدوا عرب وأفارقة ففرصتكم الآن .
ولو عاوزين تردوا لهم الصاع صاعين … بل أربع أصواع … بنفس أسلوبهم الفتنة بالفتنة . ساعدوا دولة كوردستان على التوحد من جديد ورفع الذائد + عنها . الذى رسمه وقسمها الإستعمار إلى أربعة إرباع إنتقاما من صلاح الدين وعائلته ودولته. فردوا لهم الجميل . وأعيدوا لهم دولتهم. فربع مع تركيا حلال اللعب معهم . وربع مع إيران حلال اللعب معهم . وربع مع العراق فحلال الحق معهم . وربع مع سوريا وحلال اللعب معهم لانهم سيكونون معنا سنة ووطنيين مخلصين للعرب . وستكون ضربة قاضية لكل من خرب واستعمر العرب وإفريقيا. وهاتخلى تركيا وإيران تغلى ،
والسيسى قالها إحنا نموت عشان إنتوا تعيشوا . فأحنا نقوله نموت معاكم . يانعيش عيشة فل يانموت إحنا الكل ؟ يانموتهم ونموت إحنا والكل .

بقلم طاهر الشايب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق