بيت الأدباء والشعراء

نشرة جويه يستمر الطقس عاديا لطيفا

نشرة جويه
يستمر الطقس عاديا لطيفا
وسحاب يتمشى في السماء
من محياه تطل الكبرياء
وبه بعض جفاف وجفاء
وصبايا النسمات
وصبا من قبلهن
يلعبون (الإكس) والرسم
بحارات الفضاء
وتغني غيمة لحنا حزينا
وسحابات يرددن الحداء
ثم تمضي القافله
يتعرى بعدها جسم السماء
لا مطر
ربما تتعب من رحلتها السحب
فتستلقي على الأفق قليلا
ربما تغفو على صدر المساء
يكتس الخد بألوان حياء وخفر
خجلا من بيت شعر
غزلا فيهن من ناي القمر
ربما من قبلة في وجنة الغيمة
يحمر الغسق
وأنا الشاعر قلبي
بالذي فيه احترق
بك يا رب الفلق
يستعيذ القلب منى شر هواه
والجوى
لفه الحوّام أو كاد
ويخشى من غرق
كلمه يدمي ولا يلتئم الجرح
جراحي راعفات
زمني هذا غدا كالغول
والعنقاء فيه الأوفياء
…………………………..

يستمر الجو عاديا
فلا غيث ولا طل ولا برق
ولا رعد ولا قطرة ماء
وأنا تمطرني الأيام آهات
أنا أمطر أوراقي حروفا ونزيفا
ربما ضاعت هباء
وزماني كم رماني
بسهام وحراب وبسيف
مثلما قيل:يماني
ولذا قمت أشكو كل بثي
لبياني
أتعب البوح لهاتي ولساني
إن بي نارين: نار البحث عن ذاتي
ونار الوطن الملقى بفكي الرحى
إنها الحيرة ما بين شعوري وبياني
إنها الحيرة ما بين الذي في الفكر
يغلي ولساني
إنه البحث الذي لا ينتهي
عن وطن للقلب
عن دولة عشق ليس فيها
مثل ما في أرضنا خب السياسات
ورايات الجبان
هل ترى نبحث عن خيط دخان
إنها حسرة قلب\
ربما تصبح يوما
في شفاه الناس أصداء أغان
……………………………..
إنها نار الجوى في القلب
تزداد لهيبا
إنها شمس هوى في القلب
تأبى أن تغيبا
إنه الشاعر حزن يتنامى
يدخل الدنيا
ولا يعرف في الحب السلاما
يزعم الحمقى بأن الشعراء
زمرة من أغبياء
قيل يوما :كل شاعر
تاجر يعرض للناس كلاما
ما رأوا في صدره ..في نحره الدامي
رماحا وسهاما
……………………….
فدعي الطقس كما يبغي
لهيبا أو لطيفا
ودعيني ألتقى وجهك والحب
ووجه القدس والصخرة والأقصى طيوفا
إنها خمسة أركاني
وقد عشت عيوفا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: