بيت الأدباء والشعراء

●الأقصى مجد العروبة●

●الأقصى مجد العروبة●
شماء طال
مجدها
الشهبا
وقفت تفاخر
جيلها نسبا
شمخت تصد
العاتيات عنيدة
أضحى الغزاة
ببابها إربا
لولاك ماعرف
الزمان مساره
والليل سد
بظلمته
الحجبا
راحت تروم
السامقات مكانة”
والمجد أهداها
الرؤى
ذهبا
لو تسأل التاريخ
سر بقائها هي
البيان العذب
لو سكبا
ولو الدهر سأل
عن شجعان
ابنائها
قال ها هم قد
عانقوا
السحبا
أخذت تجاوب
مرحبا”
:إني هنا
حيوا الشهادة
دماء نزفا
أغفت على
السامقات
جليلة عصماء
لاتخشى
النوبا
المجد يرقص في
عليانها فرحا”
تيهي فخارا”
وارتقي
حسبا
سقط الغزاة على
أوهادها جثثا”
كانت السموم،
وحد السيف
ماتعبا
لو تقرأ الأيام
بعض
سطورها
كانت الكتاب
الشامل
والكتبا
نادوا في الساحات
عزيمة
انها للنصر أعطاها
العلا شهبا
يااقصى المجد
العريق فإنني
لازمت حبك
باحثا”
طربا
حيوا شعب
فلسطين
فإنهم أعطوا
الحضارة
حلة
قشبا.
● الإعلامي الدكتور سامي السعود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق