بيت الأدباء والشعراء

لله درك ملهما نجم تلالا في السما

لله درك ملهما نجم تلالا في السما
وأضاء أرجاء المدى ومضى يغيظ الانجما
ظبي مشى متاودا فهل درى ظبي الحمى
من وحي عينيك المها شعري غدا مستلهما
أنثى تفيض عذوبة والأخريات كما الدمى
ومازن بعد العجاف على ربى روحي همى
وشقيق نعمان أرى ما بين خديها نما
دراقة في وجنة والخوخ قد سكن الفما
فتحت أزهار الجوى ظلت عقودا نوما

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق