بيت الأدباء والشعراء

كوني ك كتب التاريخ

كوني ك كتب التاريخ

تصدق المنتصر و لو كان كاذب

وتكذب المهزوم وإن صدق

عينيكِ فيهما الفرح والآرق

شفتيكِ فيهما الشهد والغرق

يا سيدت الأبجدية الأولى

كيف لعاشق أن يجف من جبينه العرق

حين يذكر إسمك يرقص الورق

آه حبيبة حاضرك غائب ك الشفق

من منا مهزوم أو منتصر في الحب

وكل حكاياته إشفاق وكل دهاليزه أنفاق

تحتل معالم النفاق والكذب

كوني ك الشمس في قلب السماء

تكذب في الشتاء

لتجمع أجسادنا في المساء

حول موائد خشبية

تدفىء عيونك عيوني ك ناراً فوق الحطب

ما أنا حلم وما أنت وهم

لكننا أرواح أهلكها الجسد

يا أولى حروب التاريخ

جسدتها ملحمة الحسد

ما بين زوج و زوجة وبين أم و ولد

فأنت يا سيدتي من النور نار

ومن الحب برقاً و رعد و مطر

على الأرض إختص من إسمك الشجر

وفي السماء اختاروا من إسمك القمر

ليبدأ ليل العاشقين وقت السهر
عماد جبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق