بيت الأدباء والشعراء

بلا موعد

(( بلا موعد ))

هنا تحت زخات المطر !!
تعاود ذكراك ياعمرى .
على غير موعد !!
كان لقياك يا قدري .
عند ذاك الرصيف !!
كان لقاء هيج أوصالي .
بعث في النفس !!
أرقى و أسمى المعاني .
تبادلت النظرات و القلوب
بكل نفيس و غالي .
لحظة ما أروعها
لا تذهب عن بالي .
تساقطت زخات مطر
على وجنتين
سبحان من أبدعها .
تتلألأ كأنها حبات لؤلؤ
في مرصعها .
إشتدت غيرة قلبي
أن يأتي غيري فيقطفها .
تسارعت بكل خيالاتي
عبر سحر عيون في منبعها .
أناجي نسمة المطر
في أنفاسي تراسلها .
بأحلى أطياف المنى
تراودني مشاعري أوصلها .
لعلي أنشد لحني
طول العمر في محياها .
و أكون الوحيد
في سماها و حماها .
و أفوز بوصل ود
للحظة كم أتمناها .

بقلمي // محمد عبدالغني عمارة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: