بيت الأدباء والشعراء

عاشق عينيك

بقلم: الشاعر / حسن عبدالمنعم رفاه

سألوني عن حبيبي.

أنا أنتِ أم الأيام.

سؤال مبهم وحارَ جوبي

عينيك جوهرتان هما ذنبي

أنا عاشق لست قديسا فرحمي

أنت الضياء الذى يضئ ليلتي

إن النجوم من حسنك تستحي

وإن كان حبي لك افتراضاً

في عشقي سماء تمطر شعرا

لحبك كتبت كل قصائدي

حروف أسمك قوافي شعرى

يا ليتني ما عرفتها يوما

ولَيْتَهُ ما دخلت في حياتي

عَذَّبتُ نَفسِي وقلبي بحُبّهِا

لم تشفى جروح أمسي

وذكريات مشتعلة لا تنطفئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق