بيت الأدباء والشعراء

يذكرني الشتا

…….يذكرنى الشتاء🌈…….

…يذكرنى الشتاء بطفلة كان الجد لها عنوان،وكتابها فى يدها موقد يمدها بالدفء والحنان.🌞

…كل ما تهفو اليه فنجان من الشاى تحتسيه واضعة أصابعها الصغيره الباردة عليه ،فتشعر وكان الشمس فى يدها وقد بلغت مناها من الحياة.☕

…يروقها صوت المطر وهو يطرق النوافذ ،فتهرول اليه بفيض شوقها وتنظر فى ثبات ، كأنه يغسل قلبها من كل ما مضى و ويبشرها بجميل ما هو آت.☔

…يا ليت عندها توقفت الساعات ،ودام الجد موقد ،ودام المطرمبشر،ودامت سعاده الفتيات .🍀

بقلمى/شيماء فوقت(زهرة الشتاء )
جمهوريه مصر العربيه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق