أخبار

وزارة الخارجية : تصدر بيانًا تعرب فيه عن تعازي مصر في ضحايا حادث اصطدام قطارين بوسط اليونان

كتبت : هدى جبر

أعربت مصر، في بيان صادر، عن وزارة الخارجية، صباح اليوم، عن خالص التعازي وعميق المواساة للجمهورية الهيلينية الصديقة في ضحايا حادث اصطدام قطارين قرب مدينة لاريسا بوسط اليونان، والذي أسفر عن عشرات القتلى والجرحى.

كما تقدمت مصر، حكومةً وشعبًا، ببالغ تعازيها لذوي الضحايا، متمنيةً سرعة الشفاء للمصابين. وأكدت على تضامنها ووقوفها جنباً إلى جنب مع حكومة وشعب اليونان الصديق في هذا الحادث الأليم.

كانت تقارير إعلامية كشفت عن مقتل 32 شخصًا وجرح 85، مساء الثلاثاء، في اليونان في حادث اصطدام وقع بين قطارين يقومان برحلة بين أثينا وتيسالونيكي على ما أفادت فرق الإغاثة الأربعاء. وقال فاسيليس فاثراكويانيس، المتحدّث باسم فرق الإطفاء للصحفيين خلال مؤتمر صحفي موجز إنّه «تمّ العثور على 32 قتيلا»، مضيفا أن «53 من الجرحى ال85 لا يزالون في المستشفى». ولم تتوافر أي معلومات بعد حول أسباب وقوع الحادث بين القطارين.

وذكرت وسائل الإعلام اليونانية أن هذه الكارثة هي «أسوأ حادث للسكك الحديد شهدته اليونان على الإطلاق».

وأوضح الناطق أن عربات عدة خرجت عن السكة قبيل منتصف ليل الثلاثاء شمال مدينة لاريسا في وسط البلاد عند مستوى وادي تامبه بعد اصطدام قطار شحن بآخر يقل 350 راكبا.

وكان قطار الركاب يقوم برحلة بين العاصمة أثينا ومدينة تيسالونيكي في شمال شرق البلاد فيما قطار الشحن كان يقوم بالرحلة نفسها بالاتجاه المعاكس. وقال رئيسة بلدية تامبه يورغوس مانوليس عبر محطة «إي أر تي» العامة إن عددا كبيرا من الطلاب كانوا في القطار في طريق عودتهم إلى تيسالونيكي بعد عطلة نهاية أسبوع طويلة بسبب عطلة رسمية في اليونان. وأوفدت أجهزة الإغاثة اليونانية نحو 150 مسعفا و40 سيارة إسعاف. وتستخدم كذلك رافعات في محاولة لإزالة الحطام ورفع العربات المنقلبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *