بيت الأدباء والشعراء

من اجلك انت

#من أجلك أنت
أمزج من عينيك كلماتي وأشواقي
اكتب حرفاً وأحذف حرفاً ف أزيد حروفاً ..
وألحيرة في قلبي وذاتي ..
تتصاعد وتتصاعد مثل بُركان صاخب ..
أأبدا من عينيك ..
أم من يسكُنها ..
أو أصف لها أشتياقي ..
ولهيب اشواقي .. الثائر في وجداني ..
أنا لا ادري ..!
أين كنت وأين وأين ..!
و كيف مازلت أسكن هذة ألدنيا ..؟
وهنالك دنيا غير ألدنيا ..
تسكُن عيناك .
#حمدي..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: