حوادث وقضايا

 “والدها كذبها في واقعة تحرش” انتحار فتاة مصرية من الطابق الخامس

كتبت : هدى جبر

مأساة مروعة شهدتها مدينة ايتاي البارود بمحافظة البحيرة شمال العاصمة المصرية القاهرة حيث انتحرت فتاة بالقفز من أعلى العقار الذي تقيم فيه إثر تعرضها لضغوط نفسية شديدة.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي تغريدة لفتاة تدعى علياء عامر كتبت فيها: “ابن عمي الكبير تحرش بي وأنا صغيرة، ولما حكيت لوالدي لم يصدقني .. باي”، وبعدها بساعة أعلن المتابعون وفاة الفتاة بعد انتحارها بالقفز من أعلى العقار الذي تسكن فيه.

وبدأت الواقعة بتلقي مدير أمن البحيرة، إخطارا من مأمور مركز شرطة إيتاي البارود، يفيد بوصول علياء ( 24 عاما) إلى المستشفى جثة هامدة اثر سقوطها من الطابق الخامس بأعلى منزلها، وتحرر محضر بالواقعة تمهيدًا للعرض على النيابة العامة التي طلبت تحريات أجهزة الأمن.

وأثارت الواقعة غضبا كبيرا وأكد المغردون أن الفتاة ربما تعرضت لضغوط نفسية واجتماعية كبيرة جراء تعرضها للتحرش وعدم تصديق الأهل لروايتها فقررت الانتحار.

وذكروا أن ما عزز من ذلك أن آخر كلماتها كانت تدل على صدمتها وحسرتها من عدم تصديق والدها للواقعة، حيث ودعت الأصدقاء ثم رحلت.

وطالب رواد التواصل بسرعة التحقيق في الواقعة وكشف الضغوط التي تعرضت لها الفتاة ودفعتها للانتحار، كما طالبوا بالتحقيق مع الأب ونجل عمها المتهم بالتحرش.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: