بيت الأدباء والشعراء

سيده العطاء

… // سيدة العطاء //
ياسيدتي أنا أعاهد قلبك.
أن اوقد لك الشموع.
آآه لك مهما إشتدت الرياح.
وصاحبتها العواصف.
والزوابع آآه والأمطار.
فإن مكانك هو القلب.
فأنت كما أنت دائما وأبدا.
نورا يضيء أيام المظلمات.
ودربا أسلكه يعينني.
على هذه الحياة.
ووهج شعاعا يعلمني الصواب.
في هذه الدنيا.
من المهد إلى الممات.
فياأيتها الجميلة أنا لم أعشق.
إمرأة قبلك آآه وسواك.
آآه والهمتني الحب وأخذت بيدي.
وعلمت منك ماهو طعم الحب.
وماهو مذاق الحياة.
آآه من الألف إلى الياء.
فألف كلا لعالم أنت لست فيه.
وتكوني جزء من حياتي.
فأنا ياسيدتي بين يديك.
طفل أدور وأدور.
في عالمك الواسع الكبير.
وقد وهبتيني طيب الهوى.
وعلمتيني كيف تكون.
التضحية والعطاء.
والبستيني من طهر ثيابك.
وأطعمتيني من طيب وجدك.
فألف كلا لعالم أعيش فيه.
أنا دونك أنت ياسيدة العطاء.
د… حازم حازم
الطائي.
العراق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق