بيت الأدباء والشعراء

طيفُ ذكرياتٍ

كتب/ ابراهيم نجم

لست حزينا قط ياصحبي
لكنني أوذيت في حبي
قلبي يكابر مما ينهشه
فالحزن وحش ماكر أَرِب
ما كنت نهباً للأيام تكسرني
ولا قليلَ حِلمٍ طبعُهُ عصبي
ولا كانت الأهواء تجرفني
ولا جرى على لساني الكذبِ
ولا غشني زخارفٌ وبهرجةٌ
ولامشيتُ بأقدامي إلى لَعبِ
أصون النفس بالحب أرفعها
أنأى بها عن الزيغ والرِيَب
لكنني رشيدٌ والحبُ اوثقني
غاب الفؤادُ والرشدُ لم يغِب
ياخيبة الآمال العذبة ابتعدي
فالقلب أوشك منك أن يثبِ
فقد كان طيراًوالآمال تخفقهُ
والشوق جمرٌ يلوحُ باللهبِ
والحبُ أعرضَ صَعَّرَ خدَّهُ
نُصبَت بوجهه الاستارُ والحجب
والورد والزهر ورنة الضحكات
تجمدت فصارت من الخشب
والحب أضحى طيفَ ذكرياتٍ
مُحَنَّطاً كمومياءٍ من الذهبِ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: