بيت الأدباء والشعراء

الغياب

بقلم/ حنان حلمي

ما الغياب الا غيابا غير مقصود
اذا غابت الورود وهجرت بستانها
اين تجد من يهتم ويروي ويسقيها
ونار الفؤاد دموع العين تطفيها
وحين قدوم الخريف يكثر فيه
غياب الشمس وغيومها
ونحن في خريف العمر فلابد لنا من الغياب
ولكن ما دام الفؤاد ينبض فلابد
ياتي يوما فيه التلاقي
اكتب ودون لي القصائد لعل يوما لي تقراها
وشاور لي بوشاحك عن طريق يجمعنا
زهور الحب ذبلت من البعد عنك والجفا
فحافظ علي بستان حبك واملأه
دايما بالاشتياق والامل
ولا تشتكي ولا تلوم علي الدهر من الغياب
ولا تحاول أن تشعرني بالذنب يوما
فما الدنيا الا لقاء ثم فراق وغياب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: