بيت الأدباء والشعراء

وحدَكِ أنتِ ..بقلم.. محمودعبدالحميد..


وحدَكِ أنتِ من يرتعِش لكِ القلب
وتستكينُ عِندَكِ الروحُ بصمت
حتى النبضُ صار مِلكُكِ ولا أتنفس
سوى هواكِ
فليس في سمائي قمرآ سواكِ
اُخَبئُ لكِ مالم يُكتب ولم يُقرأ
من قبل
على ضِفاف ثغري أحمِلُ لكِ قصيدة
غزل وبين كُحلُ عينيكِ أطبعُها
حضارات لا يعرِفُها بشر
اُقسِمُ لكِ بمن زرعَكِ نبضآ
بين أضلُعي
واُقسمُ لكِ بمن أنبَتَ إسمُكِ في دمي
ودموعي
اُقسمُ لكِ بمن سخر لكِ جنوني
وخضوعِي
اُقسمُ لكِ بمن سَيرَ بأمرِك حروفي
بأني اُحبُكِ وأعشقُكِ وأتنفسُكِ
وأشتاقُكِ
..بقلمي.. محمودعبدالحميد..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: