بيت الأدباء والشعراء

الفجر الكاذب

شعر/محمد توفيق مصر _ بورسعيد

 

داوي الجرح بيمينك

ولا تنتظر مني الدواء

آجرح جسدك مثل جسدي؟!

ليس بالطبع سواء

فلن تلتئما جراحك

إلا من بعد العناء

فاكشف غبار السنين

حتى تنبثق الضياء

________________

ليس تقليم الاظافر

يبدو والبتر سواء

كم تساقطت المباني

وكم تساقط شهداء؟!

فلن تعود لنا الأراضي

بالصريخ والعواء

ولن تلتئم الجراح

إلا ببعض الدهاء

فأسلك طريق التفاوض

وأسلك طريق الجهاد

واتبع مسرى عدوك

واترك طريق الغباء

__________

أي فجر تشدو مني

وانت نبراس الطريق

وأي صبح تشدو يسطع

وسط ويلات النعيق

فإنزع النصل بيمينك

وداوي الجرح العميق

______________

انتظار العون ليس إلا

من سمات الضعفاء

والكتائب والفصائل

مثل تائه في الفلاء

فلا تنتظر الخلاص

فالدب قد قتله الغباء

كل يوم في شقاق

كل يوم كم تساقط ابرياء

فلفظ الفجر الكذوب

واتبع طرق الرشاد

___________.

شعر/محمد توفيق

مصر _ بورسعيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: