بيت الأدباء والشعراء

… إليها …

.بقلم.. محمودعبدالحميد


عِشقُكِ بُحيرةُ أستقطِرُ من عذب
مائِها حبر الكلمات الصامته
هُنا حيث يغفو البجع على
الضفاف
يستسرقُ الحُسن من خد الورود
ويهمس فى اُذن الكلمات َمعزوفةَ
شرقيةَ كترنيمةِ عصافير
على ناصيتِك ترسو أجمل القصائد
شامخةَ بالمعاني كالعِطر الأنيق
يَجذبُ إنتباه مَن حولُه
وفى وجهُكِ قبسُ من نور ننهلُ من
عبقِه أريجُ يُثري ممالك الضاد
بإبداعِ نادر الألق وفكرِ كسحائِب
الغيث والمَطر تجلى من السماء
..بقلمى.. محمودعبدالحميد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: