بيت الأدباء والشعراء

صَفحَتي مَمَزَّقَـة

الشاعر / بشار إسماعيل

أحْرَقَتْها نيران الْغَضَبْ
احْتَوَتْ رَمادَهأ
لَمْلَمَتْها
دِماءُ الشّهَداءْ
أعاصيرٌ مُدَمِّرَةْ
مِنْ أُمَّةٍ جائِرَةْ
.
صَفْحَتي مَمَزَّقَة
تُحاكي الرّيحَ بِأَلَمْ
يَصُدُّها الْمَوْجُ مِنْ عَدَمْ
يَشْتاقُها السّيفُ
لا تُجيبْ
أصْبَحَتْ سُطورُها سَقَمْ
.
صَفْحَتي مَمَزَّقَة
حُروفُها تُدْمِعْ
أوَّلُها شَطْرٌ انْقَسَمْ
وَذَيْلُها شِراعٌ
تَحَدّى الرّيحَ
وَالْباقي انْهَدَمْ
.
صَفْحَتي مُمَزَّقَة
أتَهْدَاُ النّارُ
وَيَنْطَفِئُ الّلهَبْ
وَيَغْرَقُ الْغَضَبْ
وَطِفْلَتي تهْديني صَفْحَتي
وَتَقولُ .. هاكَ الْوَرَقْ
كَيْفَما تَمّزَّقَتْ صَفْحَتي
سَتَعود كَما كانَتْ بِأَلَقْ
___________________

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: