بيت الأدباء والشعراء

صراخ القدس

الشاعر/صديق محمد حفيظ

إلهي جُود للعاصين عفـواً***إذا بذنوبهم كُشفَ السِتـارُ
وأختم في الحياةِ لنا بخيرٍ***لِنسعدَ بالرضى يوم البـوارُ
إلهي زادتِ الأحوال ضيقـاً***ولا ندري إلى أين المسـارُ
ولا ندري بماذا قد أُصبنـا***وقد أضحت مصائِبُنا كثـارُ
تراودنـا المنيةُ كل حيـن***ونحن لعالـم الــزلات دارُ
تحِّلُ ببعضنـا بلـوى لوعظٍ***فلا وعظٍ يفيدُ ولا اعتبـارُ
كأنا بالجمـادِ قدِ اْتصفنـا***أوِ إنا في المسار على أنهيارُ
تـرى لمساوئ الأخلاق حيزاً***على خُلقِ الكبارُ وفي الصِغارُ
ترى فينا السفيه ينال قــدراً***وذو خلــقٍ يعامل بإحتقــارُ
وذو جاهٍ يعامل بأحتـرامٍ***ولو كان الفسوقُ له شِعــارُ
لماذا هذه العاداتُ فينـا***بها نلقى المَذَلةُ والخسـارُ
أما بشريعةِ الأسـلام سُدنا***متى كان الأخاءُ لنا شعـارُ
متى ديناً به لا فــرق فينـا***سوى تقوى الإله هو الخيـارُ
تبدل حالُنا لمـا أقمنـا***مكان الود آفـات الشجـارُ
تشتتَ شملنـا من بعد جمعٍ***وأصبـح جمعنا ذُلاً وعــارُ
تشفى بنـا جمـع الأعـادي***مجوس الغرب أبناء الحِمـارُ
علوجٌ أشعلتْ فينا حروبـاً***تدير الحرب من خلف الستـارُ
غزاةٌ فرقوا منا جموعـا***ونحو القدس وجهتهم أداروا
غـزاةٌ دنسوا الأقصى تمـادوا***أذاقـوا أهلَــهُ سوء الحصارُ
صراخُ القدس هلّلي من يهــودٍ***اْستحلـوا قُبتي وضح النهـارُ
استباحوا حرمتي عـرضاً وأرضاً***أذاقوا عـّـزّتي ذلاً وعـارُ
فأينكَ يا صـلاح ألا تجبنـي***فما في العُربِ مثلك من يغــارُ
أنا الأقصى أُسـري إليَ ليـلاً***رسـولُ الله من دارٍ لِــدارُ
أنا علمـاً قبلـةً أولى ورمـزاً***لدين محمـداً من لي يُثـارُ
تذود لنصرتي اليتامى والثكالى***يذُقنَ الويـل من جمعٍ شــرارُ
لهيكلتي بنـو صهيـون تدعـو***وأنتم خانكم لعبُ القمـارُ
فأين جموعكم بل أين صـاروا***وأين الخيـلُ من نقعِ الغبـارُ
سأذكر عهــد ماضينا وأنسـى***أُعاتبُ جمعكم ..أخفي انتظارُ
أأين جموعنا!! يا اقصى تنـادي***وهذا جمعنـا!! عـارٌ وعـارُ
أيا أمةًَ!! مجد ماضيها أضاعـت***أفيقي وانفضـي عنكِ غبـارُ
فلا يعلـو لنا مجداً وفينـا***يزال القـدس جرح لا يبـارُ
تركنا قبلةً أُولى وعرضـا***لِعسفْ المعتدين على الديـارُ
فمهلاً يا بنو صهيون مهلاً***سيأتي يومكم يومَ الفـرارُ
سيأتي عاجلاً عما قريبٍ***ويفضح حالكم حتى الستارُ
ويفضح حالكم حتى الستـارُ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: