حوادث وقضايا

أرتفاع حالات ضحايا السيول في البرازيل

كتبت/ نجلاء إبراهيم

قالت الحكومة البرازيلية اليوم إن أكثر من 100 شخص فقدوا حياتهم نتيجة انهيارات طينية وسيول نجمت عن أمطار غزيرة إكتسحت عدة أحياء وبلدان في شمال شرق البرازيل.

وهذه رابع مرة تشهد فيها البرازيل فيضانات ضخمة خلال خمسة أشهر

مما يؤكد الافتقار للتخطيط العمراني في الأحياء الفقيرة في معظم أنحاء البلاد
حيث يتم في الغالب بناء مناطق عشوائية على سفوح التلال المعرضة للانهيار.

يأتي هذا الدمار أيضا في الوقت الذي يتساءل العلماء عما إذا كانت دورات الأمطار غير الطبيعية التي تشهدها أكبر دولة في أميركا اللاتينية ناجمة عن آثار تغير المناخ.

وقال جهاز الدفاع المدني الاتحادي المسؤول عن إدارة الطوارئ على تويتر، إنه حتى بعد ظهر يوم الأحد، لقي 56 شخصا حتفهم في ولاية بيرنامبوكو بشمال شرق البلاد، وتوفي شخص آخر في ولاية ألاجواس المجاورة.

وفقد 56 شخصا آخرون فى بيرنامبوكو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: