بيت الأدباء والشعراء

لهيب الشوق

بقلمي : جميل بكري

يا أهل الحنين أسماعكم
أعيروني
غابت حبيبتي و القلب
ينصهر
في حبها قضيت عمري
و سنيني
و لازلت بعد غيابها عني
أنتظر
إليها يفيض كل إشتياقي
و حنيني
و فؤادي من نار الإنتظار
يحتضر
في البعد عنها تزيد آهاتي
و أنيني
و الحزن على سعادتي
ينتصر
هي من كانت بماء الوصل
ترويني
و بغيابها صحرائي للماء
تفتقر
تعالي حبيبتي من وحدتي
أنقذيني
لقاء أرواحنا لبعد المسافات
يختصر
عودي ملهمتي بدواء قربك
داويني
و بستاني بقدومك سوف
يثمر
بالطرقات حائرة بين الناس
عيني
تشتاق رؤيتك و بالأحضان
تنتظر
متى أرى طيفك من بعيد
يناديني
و أرى قلبي بطعم الأفراح
يظفر
طيفك بسهم الذكريات
يرميني
فأجد نفسي بظلام الليل
أسهر
هكذا شوقي و هي بالنار
تكويني
و قلبي في هواها يتحمل
و يصطبر
أحبتي إن أخطأت بالحنين
أفيدوني
و إن كان حبي ذنب فهل
يغتفر

بقلمي : جميل بكري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: