بيت الأدباء والشعراء

من وحي الاسراء والمعراج

عماد زايد

من وحى الإسراء والمعراج

للشاعر/ عماد زايد

**********************

ماتت خديجة أم الأمهات

وهى الرفيقة لنفسه والذات

والنفس والروح لما إستكانا

جاءت حقيقة هادم اللذات

أول من صدقت الصادق

الصدوق محمد بصدق وثبات

وقالت لن يخذل الرب عبده

ودثرته بدثار الأمن وآمنت

2-

ومات العم ناصرة لشدة

وأشرق الحزن فى العام الحزين

وأسدل ستائرة لقلب رقيق

قلب حبيب الله الآمين

ولما صار الغيم ظلالا قاسيا

أسراه ليلا رب العالمين

ولما بلغ الأقصى بارك حوله

ليريه أياته تشاهدها العين

3-

لما طرق الباب طارق…فتحت

الزهراء فاطمة ليلة الإثنين

فى ليلة السابع والعشرين 

من رجب …..لبعثتة لثمان

رأت مايزهل رؤياه العين

من حلل وحلى وجناحين

من درر وجواهر وتاج مرصع

وكلمة التوحيد تراها العين

4-

أخبرت فخرج فرأى فسمع

فشد ثيابه وإشتاق حنين

وخرج إلى الصحراء فرأى البراق

فسرى القلب وذهب الشجن

دابة عرفها اللؤلؤالرطب

عيناها شهباء مطلقة اليمين

تقدم ياحبيب الله وإركب

فاأنت الحبيب لرب العالمين

5-

سار البراق بعد إضطرابه

وطلب الشفاعة ليوم لدين

من صاحب الحوض وصاحب الكوثر

أدخلة فى شفاعتة الأمين

بين السماء والأرض …..كان النداء

عن يسار …..وعن يمين

عن يسار داعى النصارى

وداعى اليهود عن اليمين

6-

وبين الغواية هداه الإله

لدين الإله لرب العالمين

ومن الأقصى كان معراجه

لسماء الدنيا فى طرفة عين

ومن سماء لسماء يصعد

فى كل سماء راكعين ساجدين

وخازن النار إذا أمر ….فتح

رأى الحبيب السواد الحزين

7-

رأى فى السموات النعيم

ورأى نار …ورأى أنين

ورأى ملائكة ورأى رسلا

ورأى الراكعين الساجدين

لما عرج إلى الرفيعة

ثم عرج إلى الماعون

فالمزينة .. فالزهرة…فاالمنيرة

فاالخالصة فاالعالية تراهم العين

8-

ياأيها النبى عجز فيضى

عجز شعرى وإستعصى بيان

فكل الكلم تاه فى بحر

والوصف منى حمدا وشكران

ياعظيم ( وإنك لعلى خلق )

قال الإله ووصفك الديان

ياأيها الشعر شرفت بوصفة

من وحى الإسراء والمعراج بيان

9-

سبحانك يارحمن ….أسريت بالإنسان

من الحرام للأقصى …أين الأقصى ….

وقبة الصخرة ….والناس هنا ساجدين ؟

والحائط المبكى …عينايا عليه تبكى

على ضياع الحق…والناس هنا ساكتين

ياقدس ياأقصى….ياأرضى يافلسطين

طفل هنا يبكى,…..على ضياع جنين

10-

لست أدرى أيها الشعر

من الفتى الأتى من الفتيان

من النور الساطع إذا طلع

تجلى الدجى وظهر البيان

لكنى أعرفها فهى الهدى 

آية من أى الرحمن

***********************

(من ديوان : الأميميات )

للشاعر / عماد زايد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: