بيت الأدباء والشعراء

بقلمي .. رب شهيق …

بقلمي ..

رب شهيق …

سيجارة تحملها الأنامل
أنفاسها تشهقها النوازل

يؤزها الأوسط في عزيمة
تلقاء وصل ما له بدائل

تشدها شد منيع واثق
سبابة الحب هوى” يشاغل

تلثمها لثم رضيع جائع
لم ينس ريقا” شفه الأوائل

يا كبرها نعم شفاه أطبقت
من وجدها تستعر المراجل

تنهل من نثيثها و تحتسي
عطر دخان والندى مناهل

قد كان في محبسها طلاوة
شقت لها بين الحشا جداول

رب شهيق عبقت أنفاسه
ما بين لثم قد مضى يغازل

ثم استوى في نشوة معهودة
عادت زفيرا” ولظى” يماطل

راقت لشيخ و صغير طالع
ساروا لها فوق الذرى جحافل

أنامل تحملها و .. شهوة
فاقت حدود وصفها المنازل

السيد عماد الصكار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: