دنيا ودينمقالات

لماذا الهدهد من الطيور التي ذكرت فى القرأن الكريم

كتبت زهرة الرهوني

 

هو طائر يتزوج مرة واحدة حتى بعد وفاة زوجته …
ويطلب الزواج بتقديم ورقة أو حشرة أو دودة في منقاره
وهو ناشر عرفه وهو تاج جميل
ويقدم الطعام كمهر لمن يتقدم لها لارضائها . فإن أكلتها بمنقارها فهذا يعني القبول…
ثم يأخذها للعش الذي بناه لها وهو غالبا ثقب في شجرة
فإن قبلت العش يتم الزواج.وتبيض الزوجة من خمس إلى
سبع بيضات وبعد الفقص يتناوب الزوجان اطعام الصغار
وهو زوج وفي أن وجد مكان الطعام أو ماء صاح على زوجته
فلا يقرب الطعام إلا معها وإن غابت ظل يطير بحثا عنها وهو
يصيح …
وإن ماتت يظل كلما تذكرها يصيح ويذهب إلى الأماكن التي
كانوا يطيرون لها سويا ويصيح متذكرا ذكرياته الجميلة….

الهدهد سدس طول منقاره لسهولة البحث عن الديدان والحشرات في الأرض …
الهدهد له حاسة لا توجد عند غيره فهو يستشعر وجود الماء
في باطن الارض….
كان النبي سليمان عليه السلام يعتمد عليه كدليل بحث مواضيع الماء في قعر الأرض فإن دله على مكان الماء فكان يأمر الجن بالحفر فيجدوا الماء..
فهو عن أعماله المعاصرة مهندس الماء .ويستطيع الهدهد قطع مسافة طويلة من طيران تصل آلاف كيلو مترات دون
تعب أو عطش او جوع بحيث انه يقدر على الطيران من دولة إلى أخرى ..
ولهذا اعطاه القرآن الكريم دليلا سافر من سبا في اليمن إلى
فلسطين ..قد جئتك من سبأ بنبا يقين . وقصته مع النبي
سليمان عليه السلام ..
شوهد في مواقف كثيرا وهو ينصت دون صياح عند الأذان
او الصلاة أو تلاوة القرآن.الكريم…
حرم الرسول محمد صلى الله عليه وسلم قتله لما فيه من
أسرار لا يعلمها الا الله سبحانه وتعالى..

سبحان الله من غرائب وعجائب الهدهد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: