بيت الأدباء والشعراء

رثاء

بقلم نبيل عبد الحليم

(((رثاء)))

بقلمي

نبيل عبد الحليم

أنا والله ما أحببت الحزن يوما

فمال الحزن ساكناً فينا

ألا تبا لذاك الحزن أضحى

ماكثا فينا طول السنين

لقد شربنا الحزن علقم

وما عاد يجدى فينا وتينا

فقدنا الأم والأخت سويا

ومن قبلهم قد فقدنا أبينا

فقدناهم فقدنا الفرح أجمع

وألأوجاع تحرق من بقايا العزم فينا

نوائب الحزن تمطر علينا

صيفاً شتاء تغرقنا أنينا

شربنا الصبر حبا وأرتوينا

وخنقنا الآه فى حناجرنا سنين

ألا ياحزن قد كفاك قربا

ومن توسدك الضلوع قد أكتفينا

لقد قسمت الظهر قصفا

برحيل أخت توجعنا سنين

فبحكم الله يوم ما جزعنا

وبقدر الإله يوما ما اشتكينا

ولقد شكونا الحزن حرفا

وآنات القلوب تدركها قوافينا

فكانت نعم الأخت “دولت”

وجرح الفراق يبقى نازفا فينا

الا ياحزن قد كفانا فأرحل

ولما الرحيل فقد رحلت معانينا

بقلمي

نبيل عبد الحليم

٣/٨/٢٠٢١

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: