بيت الأدباء والشعراء

ثورة امراه

بقلم انور مغنيه

ثورة امرأة 

بقلمي أنور مغنية 

ليست المشكلة أن أكون أرملة 

مطلقة أو متزوجة 

عاشقة أو عزباء 

نخاف أن نقول ما بداخلنا 

نخاف من الرجولة الرعناء 

نحن يا سيدي 

مجتمع ذكوري 

غير مسموح فيه 

بسلطة النساء..

منذ بدء التاريخ العربي 

ومنذ الحاهلية الأولى 

تدفن النساء احياء

وإن واحدة نجَت

تداولتها أيادي الأشقياء 

رجالنا يا سيدي 

يقطعون عنق المرأة  

إذا نطقت خفاظا على الشرف

كونهم جميعا شرفاء 

على باب كلّ امرأة 

سياج وسور وكلاب 

لا يُسمح لها أن ترى النور 

أو أن تفتح لزائرٍ باب 

شأنها الإنتظار حتى المساء 

لتبقَ بلا ثياب ….

نحن يا سيدي 

في بيوتنا اغراب 

لا تحزن سيدي ولا تبتأس 

ولا تُعرِب عن سطوري 

ولا تلُم الحمل 

متى صارت له أنياب 

وإذا المارد تمرَّد على قمقمه

وكسر الوهم 

بقنبلة من شفةٍ عِنَّاب 

لا تغضب سيدي ولا تعتب 

إن تجاوزت حدود اللياقة 

بالحديث عن النساء والمعاناة 

أعرف أنك شرقيٌ

وأن الشرقيَّ لا يكترث 

بغير الملذات 

وأن القفز فوق اسوار الرجال جريمة 

وأن من حق الرجال 

تحديد المسار والكلمات 

معذرة سيدي 

عتبي كبير على الرجال 

وعلى الحب 

الذي لم يكُ يوما 

ألاّ سريرا تباع فيه المرأة 

من أجل المسرَّات 

أعلم سيدي 

ستقول مجنونة

عصبية متمردة غبية

إلا أنني يا سيدي امراة 

اجتمعت لديها كلّ الخيارات 

أمرأة توَّجت نفسها

على كلّ الملوك من الرجال 

إمرأة أنا وأنا أوَّل 

وأنا آخر الملكات 

أنور مغنية 02 08 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: