تاريخ وحضارة

الاصابع الذهبيه

كتبت/مريم العجرودي

كان للمصري القديم العديد من المعتقدات التي يؤمن بها ومن معتقداته البعث و الخلود بعد الموت لذلك كان يحافظ على جسد المتوفي و يقوم بتحنيطه ليبعث بجسد سليم
و كان يهتم المصرين بحدوث البعث بجسد سليم و بجميع مقتنيات المتوفي لذلك وضع معه ملابسه و مأكله و صنع له تماثيل لتكون بديلا للجسد في حاله حدوث تلف به
و صنع ايضا،

تلبيسات الأصابع
و كانت تصنع لليد و القدمين و غرضها ذات غرض التمثال لتكون بديلا لاطراف المتوفي في حاله تلفها
و كان يصنعها الملوك من الذهب لتحفظ اطرافهم
لان الأطراف اكثر الأجزاء سريعه التلف في جسم الإنسان
و حرص الملوك على وجودها ليذهب المتوفي الي العالم الاخر بجسد سليم و بجميع مقتنيات،

و يمكنك عزيزي القارئ الذهاب و رؤيتها في المتحف المصري
يوجد في المتحف المصري الأصابع الخاصة بالملك بوسنس الأول التي عصر عليها فى تانيس،

و هكذا يبهرنا المصري القديم باهتمامه بالتفاصيل دائما .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: