بيت الأدباء والشعراء

نحت من جراحي

بقلم لارسا

نحت من جراحي جمالا و يبهجه

ووقفت امام المي بقوة

بمعول الصبر كسرت الرهبة

واسدلت الستار عن خوف

 الفراق والصبر والاشتياق

وبدت الذكريات كثمثال مهيب

لايام جمعتنا حلوة ومرة

وذكرياتي مع الحبيب 

وماضي غاب ولازلتُ لغائبه اهوى

#لارسا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق