بيت الأدباء والشعراء

والوطن انت

كالوطن انت
وكيف لا اعود
وبين احضانك الامان
وفي قصور العشق احيا
لاغني اعذب اغاني الخلود
بقلمي
سلوي ابراهيم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: