تاريخ وحضارة

انور السادات قرر زيارة المتحف المصري هو وعائلته وحاشيته

كتبت/زهرة أحمد الرهوني

 

أنور السادات قرر زيارة المتحف المصري في يوم ومعاه أسرته وجميع الحاشية والوزراء والشخصيات الهامة بسبب

قلة دخل السياحة في وقتها…

 

الزيارة كانت ممكن تبقى زيارة عادية خالص لولا تجربة

للسدات قاله — اللي آثار معضلة أخلاقية عالمية..

 

السادات لنا شاف مومياء الملك فرعوني مصري قديم ومشهور….قال..احنا مش حرام علينا نترك جثمان البشري

دا كدا ؟؟.

دا كان ملك في يوم من الأيام والتاريخ يذكر ذلك .ازاي

نتركه كدا مش *اكرام الميت دفنه*

 

وهنا بالرأي العام العالمي انقلب والصحافة هاجت ومنظمة

اليونسكو قلبت الدنيا كلها ولازم تحمو الآثار من اللي هيعمله

السادات ..عايز يدفن المومياوات…

 

والصحافة تكتب وناس تأييد وناس تعارض والمنظمات الحقوقية وهيئات الآثار تندد و علماء الآثار هيجننوا والسياح من كل حتة يقرروا بنزلوا مصر علشان يلحقوا

بشوفوا المومياوات التاريخية دي قبل ما تدفن ..

 

ونشطت السياحة في مصر بنسبة 60% وقتها غير المكاسب السياسية…..أن السادات وصل للعالم اجمع أن الأمن موجود

والسياح في أمان…..

 

وأخيراً السادات قرر ما يدفنش المومياوات ولا حاجة لأن

ببساطة الرئيس الصايع رزق…..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: