تاريخ وحضارة

“أول طبيب في التاريخ

كتبت رانيا محمد على

 

لقد حظي الطب بمكانه كبيره في مصر القديمة فأهتم به الكثيرون وعملوا علي اختراع واكتشاف الكثير من الأدوية لعلاج الأمراض المتعددة والخطيره ،فكان أول من اهتموا بالطب في مصر القديمة ” إمحوتب ” والذي يعد أول طبيب في التاريخ المصري .

ولكن ما دلالةإسمه الذي يثير الغموض لدي الجميع ؟!… ما هي الأسباب التي أدت إلى ظهوره وكيف اختفي بهذه الطريقة الغريبه ؟؟.. هل براعته اقتصرت علي الطب فقط ام كان بارعا في مجالات أخري ؟…. أين توجد مقبرته وهل هي حقا موجوده ام لا ؟!… ولقد ألف الكثير والكثير من الكتب فأين توجد الآن؟؟.. جميع هذه التساؤلات سنوضحها من خلال هذا المقال .

إمحوتب ” ابا الطب بلا منازع ”

يعرف ” بصانع الاعاجيب” واشتهر بمعرفته وخبرته الكبيره في العديد من المجالات.
ظهر إمحوتب سنه ٢٨٠٠ قبل الميلاد في التاريخ القديم ،كان والده ” كانوفر” مهندسا معماريا مشهورا ،ووالدته ” خريدونخ ”

يعد إمحوتب أول طبيب في التاريخ هذا بالإضافه إلي براعته في مجالات كثيره جدا . ،فأصبح امحوتب نصف اله وبني له معبد في سقارة يعرف بإسم معبد أمحوتب . ولاسمه دلالات كثيرة تثير الغموض فيعني باللغه المصرية القديمه ( الذي جاء في سلام ) وكان الإغريق يدعونة بإسم اموتحبس.

القابة

أطلق علي إمحوتب الكثير من الالقاب من أهمها ” ختمتي بتي ” يعني ( حافظ أختام ملك مصر السفلي ) ، ” غري تب نسو” يعني ( الذي تحت رأس ملك مصر العليا ) ، ” يري بات ” يعني ( من أعضاء الأسرة الملكية ) ، ” حقا حوط عا ” يعني ( ناظر القصر العالي ) .

إنجازاته

قام امحوتب بالعديد من الأعمال العظميه التي جعلت منه شخصية مميزه ،فقد برع في الطب حيث كان علي علم بفن التحنيط وعلم التشريح فاخترع الكثير من العقاقير الطبية وأسس مدرسه لتعليم الطب في مدينه ممفيس المصرية والتي أصبحت مقرا لعبادته بعد موته ونظرا لخبرته الكبيره في مجال الطب والزراعه والتغذيه تمكن من إنهاء المجاعه التي استمرت سبع سنوات خلال حكم الملك زوسر .

إستطاع إمحوتب معالجه أكثر من ٢٠٠ مرض منها :أمراض البطن ،المستقيم ،المثانه ،الأسنان، الجلد ،الشعر والاظافر…… وغيرها .فأصبح آلها للطب والشفاء

عمل كمهندس للملك زوسر وبفضل عبقريته وبراعته حدث تطور كبير في العماره المصرية القديمه فقام بتصميم هرم زوسر المدرج في هضبة سقارة والذي يتكون من ست خطوات ويبلغ إرتفاعه ٦١متر ،بالإضافه إلى أنه كان مسؤول عن الأمور الدينيه والعلاجية والعدالة وخزينة المملكه والمشرف العام علي جميع الأمور خلال فتره حكم الملك زوسر.

كان إمحوتب فيلسوفا وشاعرا ومن أحدي الاقتباسات التي تم العثور عليها ” تناول الطعام والشراب وافرح ،فغدا سوف نموت”

وفاته

علي الرغم من إبداعه الفني في العمارة والطب ولكن تاريخ ظهوره واختفاءه غريب جدا وغامض !!.. فلم يعد يذكر اي شيء عنه وحتي قبرة وكتبه التي ألفها اختفت بشكل يثير الإستغراب وقد عجز العلماء العثور عليهم …ويبقي البحث مستمر لمعرفه أسباب اختفاء كل هذه الأشياء بهذا الشكل الغامض وحل اللغز .

******* المصادر *******
– باسكال فيرنوس ” موسوعه الفراعنه”
– امحوتب ” موسوعه مصر الخالده “

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: