بيت الأدباء والشعراء

هل اعجبتك القصيدة يا سيدتي

بقلم

هل أعجبتك القصيدة يا سيدتي

هل أزيدها سكرا

وكيف لي والبقالون في طابور على تخوم شفتيك

وسكر العالم تحتكرينه يا سيدتي حرام عليك

هل أعجبتكي تلك الحروف الذائبة من عضامي

وتلك الجمل المتساقطة من لحمي من يوم فطامي

أنا يا سيدتي كواكب من الشعر تدور. وتدور. وتدور

وحين يغمى عليها تسلم إستقالتها للشمس وتعود باكية إليك هل أبكتك قصائدي يا سيدتي

وهل تزلزل قليلا كبرياؤك الملكي

أم أنِ كبريائكي لا يقهره إنس ولا جن

وسلم ريشتر تكسر حين حضر لقياس خصرك وحمل ألواحه وراح للأرض يبكي

هل إعجبتكي القصيدة يا سيدتي

فما كتبته غيض من فيض عيناك العميقتين

وما سقط من دراويش أقلامي ارتقى في مقامات شفتاك المريدتين

ثم فتح الف ليلة في الرموش المخمليه ليحكي

هل أعجبتكي القصيدة يا سيدتي

وهل سمعت أنين قوافيها بين أضلاع البحور

وهل أبصرت أطياف خدامها بين هالات البخور

وهل ترضين إذا طوعت لك جميع عمار واد عبقر

وتهافتوا زرافات يتمسحون بقدميكي

هل أعجبك زخم الكلام المتراقص على ركح القصيده

وكيف يموت حين يصطدم بجلاميد قسوتك العنيده

وكيف يسافر عبر سكرات موته الجميلة السعيده

وكيف يبعث حيا حين يرضع ثدي الحبيبة منكي

هل تستطيعين إعراب قصيدتي يا سيدتي وشكلها

أو تستطيعين طويها وحملها في حقيبة اليد

أنا لا أراهن على هذا لأن القصيدة سحر

وربما تنقلب عليك و تبدئين الدوران بفلكي

هل أعجبكي عواء الأبيات المقطوعة الظل

والطلاسم المذبوحة في الشطر الأخير على الزنابق والفل

هل أعجبكي موتي مختنقا على ضفاف صدركي بالسل

وأكسجين العالم قابع على وجنتيك يترشف فنجان شاي في الظل

مع أنني صاحب ضيعة العشاق وجياد المتيمين وكل عواصم النساء ملكي

هل اكتفيت يا سيدتي من مسح خرائط شراييني

وهل إكتفى طائفك بإحراق وردي وبساتيني

وهل إكتفيت بحشو أيامي بنادقا وخناجرا وجمرا ليكويني

هل اكتفيت وإن لم تكتفي فأمامك جهنم كبليني بقبلة والقيني فيها على يديكي

خالد فريطاس الجزائر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: