بيت الأدباء والشعراء

بعد الرحيل

بقلم سلوي زافون

بعد الرحيل 

 

علـى البعــاد طالــت سنيــن 

عايشة في جنة الخالدين 

 

باقية بعد الرحيل دوا لقلبي العليل

ياساكنة روح الوتين 

 

إيدك فوق الجبين والتانية تِسَبَّح 

القلب يدعي والجوارح تقول ٱمين 

 

للهدى راسـمة الطـريق وتهديني 

من كل شر تحميني 

 

سلام يبوح بعشق الروح يدفيني 

يداوي النوح ومن جرحي يشـفيني 

 

بَعْدِك تاهت خُطايا وزاد أنيني

يامطر الدَّفا على طول ســــنيني 

 

فردتك حكاية على سطوري 

لقيت نبضك بيحكيني

 

علميني أروي منك حنيني

 واحلم بحضنك تضميني  

 

بعشــــق في صورتي ملامحك 

أفرح وأضـمك دفـا وحنيـن

 

ياشجرة هنايا ياضل روحي ومنايا

طرحك النبض في الشرايين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: