بيت الأدباء والشعراء

شظايا الذكرى

بقلم فهمي محمود حجازي

شظايا الذكرى

شظايا الذكرى تؤلمني تعاودني لجرح كاد يقتلني

بقايا من صدا حبك يطوقني فيذبحني

أكاد أفوق من ألمك

تحاصرني جيوش الذكرى فى حربك

وحربك كانت بلا راء كظلك

كنت اعشقه بلا ظاء كعشقي للندا باسمك

وكنتِ فى الهوى تسري كأنفاسي

ونبضي كان من همسك

ونظرة منكِ تحييني وبعدك كان يقتلني

تركت الدنيا من أجلك

وظننت هواكِ يحيني

تركتِ السهم فى قلبي فلا عاد

النبض يسكنني ولا أنفاسي تحييني

هجرت الدنيا لجنانك

جعلتي النار تكويني

زرعت الزهر بستانك

زرعت الحزن فى وتيني

بقلمى فهمى محمود ححازى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: