Uncategorized

كان عشقي

بقلم محمود عبد الحميد

.. كان عشقى ..

على الصراط سوف أمضي

غير آبه بالعذاب

فأنا لى رب كريمُ ارتضى 

منه الحساب 

كان عشقى كحل عينيك

أوَ للعشق عقاب 

مُذ ضممتك صوب صدرى

ونهُود كالهضاب

وتسلقت الشفاه ليت يروينى

الرضاب 

وانتشينا ذات قُبله ألنشوتنا

حساب 

أتُرانى فعلتُ شيئآ غير ما

كان صواب

إن لى ربُ كريمُ كيف

يُرضيه العذاب 

..بقلمى.. محمودعبدالحميد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: