بيت الأدباء والشعراء

اطوف على النخل:

بقلم مصطفى السنان

أطوف على النخل:

مررت على الطريق فكان
تشكــــــلي له أفضـــــــلْ

وتلــــــــــوني له عـــجبٌ
تراه من عـــــلا أجـــــملْ

حيــــــاتي عندما أمشــي
لتقــــــويمي فــلا أعتـــلْ

لهــــــذا دئــما أبـــــــــدو
رياضــــــيا ولا أســـــــألْ

على دراجـــــتي أغــــدو
إذا ما الصبـــــح قد أقبلْ

وعند الليـــــل تــرقبـــني
سلكت طـــــريقيَ الأمثلْ

ومهما حينـــــها عـــــابت
جميع النـــــاس لا أخجلْ

لأني حينمــــــــا أمشـــي
على دراجتــــي افضــــلْ

أطـــــوف بها على نخــلٍ
فيرقص لي ولا أعجـــــلْ

وتهـــــواني نسيــــــماتٌ
تمــــــــر عليﱠ في الأولْ

لعمــــــــري هكذا وحدي
على دراجتــــــــي أفعـلْ

بقلم : مصطفى السنان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: