بيت الأدباء والشعراء

افرغتك

أَفْرَغْتُكِ
فوق الطاولة
قطعةٌ قطعة
إعْتَصَرْتُك
فَتَّشْتُ الشرايين و الأوردة
إِرْتِعَاشَةِ الشّفَاهِ
و النظراتِ الشاردة
سَأَلْت العيونَ و الأصابِع
فَتَّشت الأدراجِ و الحقائب
و ما وجدت الغائب
لم أجدها
لم أَجد قِطْعَتِى النادرة
و أعرف أنَّنِى تَرَكتُك هناك
مُبَعْثَرَة
على ذاتِ الطاولة
كَقطَعِ جَمْرٍ تأكلُ بَعْضَهَا
كانت بصَدرِى
و احترقتى
لَمَّا مَسَّستِى حَرَّهَا
✍️محمد رفعت✍️

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: