Uncategorized

هيام

منذر قدسي

هيّام 

………………….

بقلم / منذر قدسي

 

لاتَحسَبي

 ثَغري خَجِلاً كانَ

 يرتجفُ

إنَّما عشقٌ

 لشفتيكِ كانَ

 يَعترفُ

 قد أصابَهُ بَرداً

 حتَى جَمَّدَهُ

 الهَوَى

 يَبتَغِي دِفئاً

 منْ لهيبِ ثَغرِكِ

 يَرتَشِفُ

لاتَحسَبيْهِ

 قَد مالَ من خوفٍ

 ومنْ وجَلٍ

إنَّما قُبلاً

 لجِيدِكِ ذَنباً

 كاَن َيقتَرفُ

ما ذَنبي سَيّدِتي

 أذا الخمرُ

 لا يُكسَرُ

 إلّا بِدمعِكِ

ما ذَنبي سَيّدَتي

اسأَلُوا العنبَ

 لِمَ لرِضْبكِ

كانَ خمراً

 يَنصرِفُ

اسأَلوا النجومَ

 لِمَ عَلى أوصالِها

 ُرصِفَتْ

واسأَلوا البدرَ

 لِمَ تَدَلىّ

 عَبقَ النهدينِ

 يَنتَصِفُ

اسألوا العُيونَ

 كيفَ باحداقِها

 صَبابةٌ قدْ

 ارتَوَتْ

ومِنْ بَياضِ حُورِها

 رِداءَ العروسِ

 تَلتحفُ

َمَلاكٌ

 بِمسكِ الطِيبِ

 قد ُمزِجَتْ

ما أنْ َرآها

 الزهرُ

 حَتى مَزَّقَ عِطرَهُ

 وعَن ْ دربِ الربيعِ

تَنَحى

 يَنحَرفُ

ليسَ ذَنبِي

اسأَلوا قَلبي

 لما كلَّما

 َرأى نَهرَها

  ِعشْقي

 بِماءِها

 ينْجَرفُ

○○○○○○○○○

ُمنذر قُدسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: