بيت الأدباء والشعراء

فلسفه النذر

فلسفة النذر في الفقه الاسلامي بقلم حسين علي جثير السراي
——————————-:-
النذر في اللغة : الوعد في في اللغة بخير او شر . وفي مجمع البيان هو عقد المرء نفسه فعل شيء من البر بشر1 ولاينعقد ذلك الا بقوله (( لله علي كذا )) ولايثبت بغير هذا اللفظ وأصل النذر الخوف لانه يعقد على نفسه خوف التقصير في الامر 2، ويعتبر في الناذر : – التكليف والبلوغ والعقل والاختبار والإسلام والقصد والنذر ضربان نذر تبرروطاعة ونذر اجاج وغضب فالتبرر ان يعلقه بأسداء نعمة او دفع بلية ونقمة 3, والتفاصيل كثيرة في كتب الفقهاء والاختصاص والرسائل العملية للعلماء وقد شرحوا النذر و ومسائله ليحافظ الناس على دينهم والوعود وعدم الكذب ومن اجل التوصل الى الحكمة من النذر نحاول في هذا البحث الموجز ان نبين الفائدة من الالتزام بضوابط الشرعية للنذر و اثرها التربوي على النفس ومنها ؛
١- إرادة الله سبحانه وتعالى تتقاطع أحيانا مع إرادة البشر وان كانت فيها طاعات له لان الله اعلم بمصلحتنا من أنفسنا (( إذ قالت آمرات عمران ربإني نذرت لك مافي بطني محررا))4 المحرريكون في الكنيسة لايخرج منها 5 (( اني وضعتها أنثى )) 6 -مريم عليها السلام – وكانت تخدمهم وتناولها حتى بلغت فأمر زكريا أن تتخذ لها حجاب دون العباد (( الله يعلم ماتحمل كل أنثى وماتغيض الارحام وماتزداد)) فجعل العلم بما في الارحام من الغيب المختص به تعالى 7 وهذه فائدة عظيمة لان الله يختار لنا ما ينفعنا وهو يتقبل الطاعات .
٢- نتعلم الصدق والوفاء بالعهود فعندما تلزم نفسك الصدق مع الله سبحانه وتعالى وتحقيق ماوعدته اذا تحقق لك ماتريد بأذنه تعالى فأنك قد وطنت نفسك على الالتزام والثبات وقوله تعالى : (( وأفوا بعهد الله إذا عاهدتم )) 8 وقوله تعالى (( وليوفوانذورهم ))9 وقول النبي صلى الله عليه والِه ( من نذر ان يطيع الله تعالى فليطعه ومن نذر ان يعصي الله فلا يعصه )

٣-بناء النفس وتحقيق الذات والتكامل الروحي وتسريع القدرات الذاتية وتمكينها في تشخيص العلل النفسية وبسطها بالصورة التي يستطيع الزام نفسه وقيادتها في طاعة الله ( واصل النذر الخوف لانه يعقد على نفسه خوف التقصير في الامر )10 وبهذانكون قد تعلمنا ان الفقه الاسلامي مسائل وحسب ولكنه إشارات. تربوية تساعدنا في تنظيم مسارنا الحياتي والله اعلم
—————————-
١- الطباطبائي: الميزان ج٣ ص ١٦٦
٢-الشيخ الطوسي : المبسوط ج٦ص ٢٤٦
٣-المحقق الأ ردبيلي : زبدة البيان ص٤٩٣
٤- سورة ال عمران : آية ٣٥
٥- الطباطبائي : الميزان ج٣ ص ١٧٩
٦- سورة ال عمران : آية ٣٦
٧- سورة الرعد : آية ٨
٨-سورة النحل : آية ٩١
٩- سورة الحج : آية ٢٩
١٠- الأردبيلي : زبدة البيان. ص٤٩٣

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: