بيت الأدباء والشعراء

دعني أعلمك الحب

بقلم الكاتبة المغربية / خيرة أفزاز

دعني أعلمك الحب اولا ” ومامعنى العشق..”
لكن قبل ذالك إرفع رأسك نحو السماء وتأمل بهدوء وسلام
فالتأمل هو اول طريق للوصول الى عالم الحقيقة “ولسوف تبدأ روحك بالتحرر شيئا فشيئا..”
ولسوف تجدك تشعر بشعور غريب وبأشياء لم تكون تعرفها من ذي قبل.. وذالك عبر نفحات الهية تتسلل لعمق قلبك وروحك ..وتبدا النفس تستيقظ من غفلتها ومن نوم سباتها الوهمي الى الوعي بالحقيقة ..”فعبر ذالك تحرر الروح بعناية ربها للوصول الى الحقيقة ..فحينما تتحرر من سجن الآنا..لسوف تسموا بداخلك ثم بعدها تصعد لتلتقي مع ملوك ارواح النور الالهي فترتقي معهم وتتمازج الانوار الملكوتية بداخل روحك .بعناية الله ” فلن تعود روحك تتعلق بعدها بالدنيا فتصبح من الأحياء الاحياء “وليس من الاحياء الأموات”..فكم من احياء اموات..” وكم من اموات أحياء..”
التحرر الروحي نحو ذالك التامل سيجعلك تولد من جديد ، لسوف تتمنى ان لا تخرج من ذالك العالم الجمالي الذي لاغناء عنه ولا مثيل له إنه عالم الحب والعشق الحقيقي الخالد ..”حيث لا حزن لا مشقة ولا ألم “فقط الحب والسلام الروح الابدي..
الذي هو حقيقة كل العولم قاطبة…فمن عالمنا الثالث هذا الذي اختاره الله سبحانه وتعالى لنا كلما سعيك لان تطهر قلبك وروحك يعينك الله بعنايته ولستجد نفسك قفزت من العالم الثالث الى عالم الرابع حتى وان دخلته لن يمسك فيه اي شيئ لانك تكون طاهرا مطهرا مثل طهارة طفل لا يعرف سوى الحب والسلام فالاطفال ارواح ملائكية كلها نور ..فيرونك هؤلاء الخلق بهالة نورانية ملائكية لا يستطيعون التقرب منك بل كلك هيبة وتقديس واحترام وتقدير لك..” فتقفز روحك الى عالم الخامس…”ألا وهو عالم الملائكة النورانية ..”فبالحب يتطهر القلب والنفس ايضا فتجد الروح سعيدة مستبشرة راضية دائما لانها تكون قد حررت من سجن الآنا…فلا تجدها إلا مصاحبة الارواح النورانية التي لا غنا لنا عنها..فتبدا رحلتها الخالدة من الدنيا وهي من الاحياء غير الاموات

..تتمة..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: