بيت الأدباء والشعراء

من عواصف الوجدان

حسام صايل البزور

خواطر : من عواصف الوجدان .

*- مُعادلةٌ تثير عجبي واستغرابي!!…
لماذا – بعضُ البشر – عندما تكثر عليهم النعم ، ويشبعون تتغير
سلوكهم وطباعهم إلى الأسوأ ؟؟…
حيث يتعالون على الناس …!!…ويتصرفون بجلافة وفوقية لدرجة إيذاء مشاعر غيرهم من أقارب…. وأصدقاء…ومعارف…وعموم الناس وخاصة الفقراء منهم..!!
بينما معظم الحيوانات والمفترسة منها خاصة…. إذا شبعت ..
وحصلت على ماتريد …تتحول طباعها وسلوكاتها إلى الأفضل…!!.
حيث تصبح أكثر أُلفَةً …وهدوءاً ووداعةً …ومُسالَمَةً..!!
حتى يرى القط الفأر فيكتفي بالنظر إليه من بعيد …أو يفكر بمداعبته واللعب معه..!! وكذلك الأسد والنمر مع الغزلان وغيرها…!!
حقاً إنها معادلةٌ تستحق التأمل والنظر…!!.

*- أسوأ أنواع الكائنات البشرية ذلك الذي لا يعترف في يوم من الأيام أنه مخطىء ….!! أو يتنازل ليعتذر مهما كان خطؤه
صارخاً وجسيماً….!!
لدرجة أنه يرى نفسه مُنزَّهاً عن الخطيئة ، ومُجانَبَةِ الصواب..!!
حيث يرى الكرة دوما ً في ساحة الآخرين…بينما أخطاؤه ، ومكابرتُهُ بحجم الجبال ..!! لكن بصره ونظره القاصر …
لا يرى ذلك..!!.

@ – عصارة تجاربي في مدرسة الحياة…. وبنات أفكاري … وخلاصة آرائي… وأشجان نفسي… وحشرجات روحي…

طاب مساؤكم وهنئت ليلتكم بكل خير وسعادة.

حسام صايل البزور
رابا / جنين/ فلسطين.

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “من عواصف الوجدان”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: