بيت الأدباء والشعراء

خواطر من عواصف الوجدان

بقلم حسام صايل

خواطر: من عواصف الوجدان.

*- من العبقرية،والّلباقةِ…والأناقة؛ أن تكون لك في معظم القلوب سفاراتُ محبّة واحترام…!! والأكثر من ذلك عبقرية
أن لا تكون مُمثّلاً ….يقوم بدور( لحينٍ!! )…وانتهى الأمر!!.

*- كلّما جرفتنا رياح التعصب والأنانية ، بدأنا بالتجرِّد من
العقلانية والإنسانية….وإن تمادى بنا الأمرُ فقد نغادر الدائرة
الدينية …والوطنية….ويموت فينا الضمير!!.

*- الكثير من المتعصّبين ممثلون فاشلون!!…فهم بسبب كثرة
نقائصهم وعيوبهم…….يلتجئون إلى حَمِيّة الدين، أو العرق والقبيلة..!!.
والإقليم…..أو الفكر والحزب الفلاني….لتفريغ أحقادهم، وضعفهم وفشلهم….وحساباتهم الشخصية المحضة!!.

*- أكثر ما يُدمي القلب ،أن ترى صاحب الرسالة السامية،
في دفاعه عن الوطن أو استنهاض الأمة، وإصلاح المجتمع!!!
فتتصدى له رموز الانحطاط والتخلف….وذيول الاستعمار أحياناً…..
ليتفرج الأخير … وبسرور…!!…على أداء جنوده الأوفياء والمخلصين…وهم يكفونه شرَّ القتال!!.

*- من النعمة و حسن الحظ – أحياناً- أن يعترض طريقك بعض رموز الفتنة والتخلف….فيرميهم الله بك …!! لتكون
من أسبابه …..وخادماً لها…في تقصير واختصار طرق الدجل
والفساد.!!.

@- عصارة تجاربي في مدرسة الحياة…وبنات أفكاري…
وخلاصة آرائي…..وأشجان نفسي….وحشرجات الروح.

الثلاثاء ١٨ آب ٢٠٢٠م
٢٨ ذو الحجة ١٤٤١هجرية

  • حسام صايل البزور.
    رابا / جنين/ فلسطين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: