بيت الأدباء والشعراء

قصيدة…….ذاكرة الياسمين

بقلم المهندس محسن الجشي

قصيدة…….ذاكرة الياسمين
بين الحين والحين
أثقب ذاكرتي
وأفتش في هوى السنين
أرمي كل كلماتي
للعصافير والصيف والبحر
والياسمين
بين الحين والحين
أطير مثل طيور تشرين
أبحث عن وطن فقدته
أبحث عن وجه أحببته
أفر من ظلّي
وأعود إلى حزني
إلى لغتي
وأحسب أني في الشعر
من السلاطين
وأركب الموج الذهبي
مثل أشعة الفجر
مثل صفاء النهر
وأراك
فوق أشعاري تجلسين
وأروي ظمأي
بشذى الهوى الحزين
أحاول رد القضاء
وأدور شمالا ويمين
يامن تحتل ذاكرتي
كأنها أنثاي الأولى
كأني ماأحببت قبلها
يامن في ذاكرتي تجلسين
ياقمرا يطل من نافذة أشعاري
يامن كنت عطر كتاباتي
دافئة كانت كوهج الشمس
تشرق في ليلي وتبهج النفس
كم قلت فيك الشعر
وأنت كم من الشعر فيّ تقولين
كلامك كان يخرج من شفتي
فأنت التي تسكنين قلبي
كم كنت عن هوانا تتحدثين
كنت فيي وأنا فيك
كنت أشواقي
وأزهار أشعاري
كنت حقل الياسمين
قولي لي ماذا أفعل بأشواقي
ماذا أفعل بأحزاني
لو كنت مكاني
ماذا ستفعلين
مازلت في بستان ذاكرتي
تعطّرين أشعاري
بأزهار الياسمين
بقلم المهندس محسن الجشي

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “قصيدة…….ذاكرة الياسمين”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: