بيت الأدباء والشعراء

في العيد

بقلم محمد ابو عابد

كنا في العيد الما ضي معاكاننا قلبا وروح وجسد امضينا النهار وبعدها ذهبن ازور والدتي وجدتها تعبانه اكتير نقلتها الى الم شفى فقال الطبيب الان وجودك ملهوش لازم كانت الساعه التاسعه الصبح
ذهبت للبيت كي ارتاح قليلا مكن اول امس لم انام بدات بموشحفقلت لها اتركيني الان وبعدها نكمل رفضت وبيش ده غريبهلم اتوقع هذ لبسلوك منها يكوننركت البيت
وذهبت عمد ص دي قينمت سعتان وذهب للمشفي وانا داخل الغر فه نظرن لي وفارقت الحياة تالمت كتيرا لافراق اعزالبش ر عندي ته او تعرفو كم احبها كم هي غالية عندي بدا العزاء ثلات ايام نت لبصبح حتى منتص ف الليل
مافضل تمسان غريب وقريثب غي حضراكنها لم تحضر بعد العزاء يتلاتة ايام يتبع
بلقام محمد ابوحويلة ابوعالد المنشور الاول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: