بيت الأدباء والشعراء

حكايات خالتي بمبمه

بسم الله الرحمن الرحيم
الان نلتقي وأولى حكايات خالتي بامبة التي تم نشرها في رمضان الماضي واتمنى أن تنال اعجابكم
==========
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
التقي بكم الان و[حكايات خالتي بامبه]
هتحكي لكم كل يوم حكاية وتفتكر معاكم ايام زمان
تعالوا الليلة نشوف خالتي بامبه هتكلمنا عن ايه الليلة
ازيكم يا احباب وكل سنه وانتم طيبين خلاص رمضان على الابواب فاضل له ايام قليلة ويهل علينا ببركاته وخيره الكتير
بس مش عارفه هي الناس مالها والشوارع كدا مش فيها زينه وانوار وفوانيس كبيرة والتعاليق الاشكال والالوان هي الناس نسيت فرحة استقبال الشهر الفضيل ولا ايه
هااااااه فين أيام زمان اما الناس كانت قبل رمضان باسبوعين تزين الشوارع وتستعد لدخلة الشهر الفضيل وطول السنه يقولوا هنعمل ده في رمضان ونشيل ده لرمضان ونخزن ده لرمضان و و و وغيره وغيره مافيش اي مظاهر للفرحة وجمال الشوارع زي زمان ايه اللي اتغير فينا الناس قافلين على نفسهم وشايلين الهم كدا ليه
نزلت اشتري بئا فضلت خيركم ياميش رمضان كل سنه وانتم طيبين رحت اجيب كيلو تمر ألقاه ٢٧ج والمشمشيه والقراصيا والزبيب وغيره من اصناف الياميش الحاجة لقيتها مولعة والاسعار في العالي رجعت وماشتريت حاجة وعرفت بئا الناس زعلانه ليه ومكتئبه هههه بس هاقولكم على فكرة حلوة نستغنى بها عن الياميش الغالي ده ونجيب ياميش ليه وربنا اكرمنا والفاكهة موجوده طول السنه مش بتنقطع نجيب ونعمل عصير فيرش طاظه اول باول ومانضايقش نفسنا ونفرح ونفرح اولادنا ونعمل حلويات في البيت من بتاعة زمان البقلاوة ولقمة القاضي وبلح الشام وكل الحاجات دي ونستغنى عن الحاجات الغالية اللي بتخليكم تشيلوا الهم دي ونقتصد في الاصراف في الاكل اللي بنعمله اصناف واشكال ونرص على السفره ونقعد نفطر مش بناكل غير صنف او اتنين ونقوم وباقي الاكل يتهدر ونقول الميزانية بتبوظ في شهر رمضان والمفروض العكس اننا نعمل على اد الوجبه ده صيام يا جماعة وعباده وفرحة لانه بيقربنا من ربنا وبيخلينا نجتهد في الطاعات ياريت نشوف بعنينا ونسمع ونعي…. ياعيني عليا…
كل سنه وانتم طيبين يا احباب انتظروني بكرا ان شاء الله مع حكاية جديدة من حكايات خالتي بامبة
#بقلم_حنان_محمدعبدالعزيز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: